عندما تحكم المرأة-الفصل الثالث م5 -قصص وروايات

رواية عندما تحكم المرأة:

للكاتب محمد محسن

قصص وروايات-عندما-تحكم-المرأة-مكتب-المأذون-5
قصص وروايات-عندما-تحكم-المرأة-مكتب-المأذون-5

        عندما تحكم المرأة-الفصل الثالث م5 -قصص وروايات

عنوان الفصل “مكتب المأذون”
المشهد الخامس (م5)

 

ويصر المأذون على تنفيذ شرط هام اُهمل فى ” العهد البائد ” .

يراجع ملف زوجين يبدو تنافرهما .. أى اختلاف كل منها عن الآخر .

المأذون : لا أستطيع عقد الزواج . لابد من عرض الأمر على اللجنة المختصة .

العريس : أي لجنة ؟!

المأذون : لجنة التكافؤ الزوجي .

العريس : التكافؤ مسألة يقررها الزوجان .

المأذون : كان زمان .

العريس : وفى كل وقت . هو يقبلها زوجة . وهى تريده زوجا . وكل منهما يرى أنه كفء للآخر .

المأذون : قلت لكما .. كان زمان .

العروس : ولكننا نستطيع الزواج العرفي .

المأذون : كان زمان !

العريس : وهل يعرض الزواج العرفي على اللجنة ؟!

المأذون : لا . وهذا انتهى تماماً . ممنوع منعاً باتاً . إنه دوماً لمصلحة الرجل . والحكومة يعنيها فى المقام الأول مصلحة المرأة .

العروس : وإذا كانت الزوجة موافقة ؟

المأذون : موافقتها لا تهم . حكومة المرأة الحالية أدرى بمصلحة المرأة .

العريس : وما الحل لمشكلتنا ؟

المأذون : تنتظران قرار اللجنة .

العروس : دون أن تسمع أقوالنا ؟

المأذون : حضوركما أساسي لشرح وجهة نظركما .

العريس : ومتى تجتمع اللجنة ؟

المأذون : كل يوم ، ويمكن أن تبحث الأمر غدا .

العروس : وهل تعرض عليها حالات كثيرة ؟

المأذون : جداً . ولكن لا تخشيا شيئاً . اللجنة رحيمة بالمرأة . تشفق عليها . تسعى لتحقيق مصلحتها بكل الطرق .

العريس ك ومصلحتي أنا ؟

المأذون : واضحة تماماً .

العريس : ( بغضب وعصبية ) : ماذا تعنى يا سيدى ؟!

المأذون : لا شيء .. الزواج يتم عن حب أو عن مصلحة ؟

العروس : نحن في حالة حب .. حب .. حب .

المأذون : واضح يا .. يا .. ابنى .

العريس : تسخر منا ؟!

المأذون : محال . واجبى أن أجمع اثنين فى عقد زواج . هذه رسالتي ومهمتي .

عندما تحكم المرأة-الفصل الثالث م5 -قصص وروايات

قصص وروايات-عندما-تحكم-المرأة-مكتب-المأذون-5
قصص وروايات-عندما-تحكم-المرأة-مكتب-المأذون-5

العريس : ولماذا أحلتنا إلى اللجنة ؟

المأذون : القانون الجديد . ينص على ضرورة كل زيجة على اللجنة إذا تبين أنه لا يوجد تكافؤ بين الزوجين .

العريس : ومن أدراك أنه لا يوجد توافق ؟!

المأذون : الأوراق . المستندات المقدمة منكما .

العريس : نحن لم نقدم إلا شهادة الميلاد والدراسة وإقرار الضرائب .

المأذون : فيها الكفاية لإثبات عدم التكافؤ . هى تكبرك بخمسة عشر عاما . ومعها درجة الدكتوراه ، وأنت لم تتم دراستك الثانوية بعد . ودخلها يفوق دخلك عشرين ضعفاً .

العروس : وأي عيب في ذلك ؟! هل أعطيك أمثلة لزوجات يكبرن أزواجهن ؟!

المأذون : ومل شأني أنا ؟! قدميها للجنة ، وهى التي توافق أو تعترض على زواجكما .

العريس : نذهب لمأذون آخر ، ولجنة آخري .

المأذون : مستحيل ، لأن الأسماء في حالة رفض اللجنة تدرج في القوائم السوداء .

العروس : كيف تتحكم اللجنة في حياتنا إلى هذا الحد ؟!

المأذون : هدفها أن تتأكد من صدق النوايا ، فقد يكون الزوج راغباً في مال زوجته ، أو يتطلع إلى مساعدتها في الحصول على منصب . اللجنة تسعى إلى استقرار الحياة الزوجية .

العريس : وكيف تقتنع اللجنة بأنها وصلت إلى النتيجة الصحيحة ؟

المأذون : بالتحريات الدقيقة ، وبعد التحقيق .

العريس : تحقيق ؟!

المأذون : تحقيق دقيق مرهق تتولاه النائبة العامة المختصة بشئون الأحوال الشخصية والمعاونون لها من الجنسين .

العريس : والهدف ؟

المأذون : التأكد من صدق النوايا وأن الحب ، لا الجشع ، وراء الزواج .

العروس : لنفترض أن المرأة تعرف ذلك ، ولكنها تريد زوجها فحسب .

المأذون : اللجنة في هذه الحالة ستوافق بلا تردد . ولكنها تضع شروطاً صعبة للطلاق . وعقوبات تفرض على الزوجين إذا رغبا في الانفصال .والحقيقة يا سيدتي أنكما ستندمان في هذه الحالة .

العروس : أرجوك أحلني على اللجنة فوراً .

العريس : صمت .

العروس : السكوت علامة الرضا !

الروية

موضوعات ذات صلة:

عندما تحكم المرأة-الفصل الأول-قصص وروايات.

عندما تحكم المرأة-الفصل الثالث م1 -قصص وروايات.

قصة جحا والسلطان الجزء الأول-قصص الأطفال.

       

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *