عندما تحكم المرأة-الفصل التاسع م7 -قصص وروايات

رواية عندما تحكم المرأة:

للكاتب محمد محسن

رواية-عندما-تحكم-المرأة-ثمن-الكراهية-7
رواية-عندما-تحكم-المرأة-ثمن-الكراهية-7

         عندما تحكم المرأة-الفصل التاسع م7 -قصص وروايات

عنوان الفصل “ثمن الكراهية”
المشهد السابع (م7)

والقاضية تحاول ، على الدوام ، التوفيق بين الزوجين ،القاضية – بحكم تجاربها كزوجة تعرف أن المرأة عندما تطلب الطلاق ، فإنها قد تعنى ذلك ، وقد تسعى إلى اكتشاف ما إذا كان الرجل لا يزال يحبها أم لا .

                       # # #

الزوجة : أطلب الطلاق .

الزوج : أريد معرفة الأسباب .

القاضية : ليس من حقك ذلك .

الزوج : وهل هذا معقول ؟ تطلقنى دون إبداء سبب .

القاضية : لا توجد زوجة تسعى للطلاق بلا مبرر .

الزوج : لا اعتراض . لكن أريد أن أعرف الخطأ الذى ارتكبته لأتجنبه فى المستقبل .

الزوجة : تقصد عندما تتزوج مرة أخرى ؟

القاضية : هذا الأمر لا يعنيك إذا تم الطلاق .

الزوجة : يهمنى مستقبله فهو أب لأولادى .

القاضية : ألمح بداية الحنين والندم .

الزوجة : ” بغضب ” : أبدا .

الزوج : لم تسألين إذن ؟

الزوجة : ربما يكون فضول المرأة التقليدى .

القاضية : لا أظن .

الزوج : يبدو أنك لا توافقين على الطلاق .

القاضية : المسألة فى يدك وحدك . قدم المبررات التى تجعل المحكمة ترفض طلبها .

الزوج : حاجتى إلى الرعاية .. مثلا ؟

الزوجة : ” شحط ” مثلك ، صحته كالتور يحتاج إلى رعاية !

القاضية : لا داعى للألفاظ النابية .

الزوجة : أصل كلامه ” يغيظ ” و ” يفلق ” .

الزوج : تقولين فى كل لحظة إنى مدمن حب ، قتيل الغرام ، مفتون صبابة .

القاضية : ما أحلى أن يكون الزوج كذلك !

الزوج : قولى لها .

الزوجة : كل هذا ليس لى بل للأخريات .

القاضية : زوجاته الأخريات .

الزوج : يا ليت .

الزوجة : قطع لسانك .

   عندما تحكم المرأة-الفصل التاسع م7 -قصص وروايات

رواية-عندما-تحكم-المرأة-ثمن-الكراهية-7
رواية-عندما-تحكم-المرأة-ثمن-الكراهية-7

القاضية : تغارين عليه ؟

الزوج : ” موت ” .

القاضية : الغيرة هى السبب .

الزوج : مجنونة غيرة .

الزوجة : ( تبكى ) : طبعا . اسمعيه . اسمعيه وهو يقول : أنفك مثل كليوباترا .

القاضية : بالعكس أنفك أجمل ، مشكلة كليوباترا أنها كانت تحتاج لعملية تجميل فى أنفها .

الزوجة : سمعته وهو يقول لها ذلك ، كدت أجن .

الزوج : وما الذى أستطيع قوله غير ذلك ؟ سألتنى ما رأيك فى أنفى فأجبتها .

القاضية : من ؟

الزوجة : صديقته .

الزوج : زبونة . عميلة .

الزوجة : وعيناك ، أم مغناك ، آه لو أن الجفون تباعدت قليلا .

القاضية : ( سارحة ) وماذا أيضا ؟

الزوجة : وخداك وذقنك لو أنها ارتفعت قليلا لتلامس …

القاضية : لا . كفى .

الزوج : سيدتى أنت تفهميننى خطأ . لا أستطيع أن أقول للزبونة غير ذلك . أنفك لو ينكمش قليلا ، خدودك تزول منها بعض التجاعيد و ” الكرمشة ” .

القاضية : أى غزل هذا ؟ لماذا تقبل النساء منك هذه الكلمات الفظة ؟

الزوج : شغل . عمل . وظيفة . أكل عيش .

القاضية : ممثل ؟

الزوجة : طبيب يا سيدتى ، إخصائى تجميل . رأيته عندما عندما هجمت عليه فى العيادة يمسك اليد ويضعها على الخد ، فلم أملك نفسى وضربت العميلات وأقمت القضية .

الزوج : وهربت الزبونة ، وكل زبونة .

القاضية : وتطلبين الطلاق بعد ذلك .

الزوجة : مش قادرة أحتمل .

القاضية : عودى معه .

الزوجة : بشرط أن يغير عمله .

الزوج : موافق .

القاضية : وكيف تعيشان ؟

الزوج : من حسن حظى أنى أحمل دبلومين أحدهما فى التجميل والآخر فى أمراض النساء والولادة .

الزوجة : خلاص .. راضية .. تجميل .. تجميل !

أدب  الروية

موضوعات ذات صلة:

عندما تحكم المرأة-الفصل الأول-قصص وروايات.

عندما تحكم المرأة-الفصل الثالث م1 -قصص وروايات.

قصة جحا والسلطان الجزء الأول-قصص الأطفال.

 

 

    

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *